قيادي بالشعبية: صفقة القرن لها مآلات وآثار كارثية على القضية الفلسطينية

حذر القيادي في الجبهة الشعبية زاهر الششتري من مغبة تمرير ما يسمى بصفقة القرن والتعاطي معها، لما لها من مآلات وآثار كارثية على القضية الفلسطينية برمتها.

وطالب الششتري في تصريح صحفي خاص لـ"أمامة"، بضرورة العمل على مواجهة هذه الصفقة، من خلال تماسك القوى الفلسطينية وتعزيز المقاومة، والعمل على إنهاء الانقسام الفلسطيني، وإعادة الاعتبار لمنظمه التحرير الفلسطينية على أسس كفاحية، وتعزيز محور المقاومة في المنطقة.

وأوضح القيادي في الجبهة الشعبية أن صفقة القرن هي وصفة أمريكية تنسجم مع رؤية الكيان الصهيوني، بمباركة بعض الدول العربية التي رضيت لنفسها أن تكون في مستنقع الانحطاط السياسي وبيع القضية الفلسطينية.

وتابع "صفقة القرن هي المشروع السياسي الذي تبشر بها الولايات المتحدة الأمريكية بالتعاون مع الاحتلال وبعض الأنظمة العربية، التي ستعمل على الضغط على الفلسطينيين مقابل أن تقوم الولايات المتحدة الأمريكية بتقليم أظافر إيران بالمنطقة وإضعافها وتعزيز هيمنه هذه الأنظمة".

وحول مكتسبات الاحتلال من الصفقة قال: "إنهاء حق العودة وعدم قيام دوله فلسطين على حدود ٦٧ بشكل متواصل، وضياع القدس كعاصمة، والحفاظ على الكتل الاستيطانية، وتعزيز الدولة الفلسطينية بغزة مع إعطائها جزء من سيناء بموافقة مصرية وأمريكية وبعض الأنظمة العربية".



عاجل

  • {{ n.title }}