هنية يتوعّد الاحتلال بنكبة تحل عليه

قال رئيس المكتب السياسي لحركة "حماس" إسماعيل هنية "إن شعبنا سيقف يوم 14 و15 وقفة رجل واحد في كل أنحاء الدنيا لنقول لترمب الذي ينقل سفارته للقدس أنها إسلامية عربية ولن يغير هويتها لا ترمب ولا نتنياهو".

وأضاف هنية خلال كلمة له في مخيم العودة شرق البريج: نحن على موعد مع الزحف الكبير في يوم 14 – 15 مايو، وسيزحف شعبنا في مخيمات لبنان على حدود فلسطين الشمالية، كما سيزحف أهلنا في الأردن إلى منطقة الكرامة التي تشرف على فلسطين.

وتوعد هنية الاحتلال الإسرائيلي بأن يحول الشعب الفلسطيني النكبة التي حلت على فلسطين إلى نكبة ستحل على "إسرائيل" والمشروع الصهيوني.

وتابع: النمر الذي جوعوه وحاصروه 11 سنة وحاولوا قتله ب 4 حروب، هذا النمر كسر القفص وخرج ولن يعود إلا بكسر الحصار والنصر (..) إننا اليوم نكتب تاريخًا جديدًا لشعبنا ولأمتنا.

وشدد هنية على ان الكل الفلسطيني موحد في ميادين الرباط ومسيرات العودة وكسر الحصار، قائلاً "المقاومة توحدنا، الثوابت توحدنا، المواجهة توحدنا، ولا نبحث عن الكراسي والمناصب".

وتوافد آلاف المواطنين منذ صباح اليوم لمخيمات العودة المنصوبة في خمس مناطق بالقطاع، وتبعد نحو 500 متر عن السياج الفاصل مع الأراضي المحتلة، لإقامة صلاة الجمعة ومجموعة فعاليات تحت شعار "جمعة النذير".

ومنذ 30 مارس الماضي يواصل الفلسطينيون في قطاع غزة اعتصامهم السلمي قرب السياج الفاصل مع الأراضي المحتلة ضمن فعاليات مسيرة العودة الكبرى وكسر الحصار المقرر تصاعدها يومي 14 و15 مايو الجاري.

واستشهد 47 مواطنًا وأصيب نحو 5 آلاف بالرصاص الحي والاختناق بينهم نحو عشرات بحالة خطرة جراء قمع قوات الاحتلال الحراك الجماهيري السلمي.


 



عاجل

  • {{ n.title }}