غواتيمالا تفتتح سفارتها بالقدس بعد يومين من افتتاح الامريكية

افتتحت غواتيمالا بشكل رسمي، اليوم الأربعاء، سفارتها غواتيمالا في القدس المحتلة، بعد يومين من افتتاح السفارة الأميركية في المدينة . 

وشارك في حفل الافتتاح رئيس حكومة الاحتلال بنيامين نتنياهو، ورئيس غواتيمالا جيمي موراليس اضافة الى عضو الكنيست زئيف إلكين ووزير الاقتصاد والصناعة الاسرائيلي إيلي كوهين، ورئيس بلدية الاحتلال في القدس نير بركات.

وأشاد نتنياهو بافتتاح سفارة غواتيمالا في القدس معتبراً ذلك "تطابق مع الواقع" ، وشكر  مندوبها في الأمم المتحدة والذي ناشطا جدا إلى جانب "إسرائيل" من أجل دعم قرار التقسيم، على حد قوله . 

وذكر نتنياهو في كلمته ان غواتيملا كان ثاني دولة تعترف بـ "اسرائيل" قبل 70 عام ، مشيراً الى نيته زيارة غواتيمالا في جولته القادمة في أميركا اللاتينية.

يذكر أن رئيس غواتيمالا موراليس كان قد وجه الشكر للرئيس الأميركي، دونالد ترامب، في مؤتمر "إيباك" الأخير، لمبادرته إلى افتتاح سفارة بلاده إلى القدس المحتلة، الأمر الذي شجع غواتيمالا على أن تحذو حذوه.

واختارت غواتيمالا قرية المالحة المهجرة عام 1948 لتقيم سفارتها على أرضها ،وتقع المالحة الى الجنوب الغربي من مدينة القدس ويعتبرها الاحتلال اليوم اكثر المناطق جذابة في القدس فاقام فيها "استاد المالحة" وحدائق مختلفة ومجمع تجاري ضخم اضافة الى كليات تدريس ومحطة قطار مركزية . 

وكانت الولايات المتحدة الامريكية قد افتتحت قبل يومين سفارتها في القدس ، في حيّ استيطاني يدعى "أرنونا" اقيم على اراضي قرية الطالبية وعلى مقربة من اراضي قرية صور باهر جنوب القدس ، وكان افتتاح السفارة الامريكية قد تم وسط مواجهات اندلعت في محيطها بين المقدسيين وجنود الاحتلال 


عاجل

  • {{ n.title }}