الثانية خلال أسبوع.. تظاهرة في "المنارة" للمطالبة بوقف عقوبات غزة

تظاهر المئات صباح اليوم في ميدان المنارة وسط رام الله لمطالبة السلطة الفلسطينية برفع عقوباتها الاقتصادية على قطاع غزة بدعوة من شبكة المنظمات الأهلية.

وحضر الفعالية قيادات بارزة من الفصائل الفلسطينية وناشطين في مؤسسة أهلية عاملة في مجال حقوق الإنسان، ورفعوا لافتات تدعو لوقف العقوبات المفروضة على غزة، وهتفوا بالتحية لغزة على صمودها وصبرها.

وقال متحدث باسم التظاهرة في كلمة له أمام التظاهرة أن الحراك الأهلي الشعبي المطالب بوقف العقوبات سيستمر حتى تتراجع قيادة السلطة الفلسطينية عن قرارها، وأضاف أن غزة تستحق الدعم والمساندة في مقاومتها وليس معاقبتها وحصارها.

وقال عضو المكتب السياسي لحزب الشعب الفلسطيني خالد منصور، إن الفعاليات الخاصة بالمطالبة برفع العقوبات عن غزة، بدأت الأحد الماضي وستظل متواصلة حتى رفعها، وأضاف: "سنعتصم قريبا أمام مقر الرئاسة الفلسطينية ولن نتراجع حتى إنهاء العقوبات".

ودعا المتظاهرون للمشاركة في الاعتصام الذي سيتم تنظيمه يوم غدا الاربعاء على دوار المنارة وسط رام الله في تمام الساعة التاسعة والنصف مساءً.

وتعد تظاهرة اليوم الثانية ضمن برنامج احتجاجي تشرف عليه مؤسسات مستقلة وناشطين على مواقع التواصل الاجتماعي، ويهدف للضغط على قيادة السلطة لإجبارها على التراجع عن مواقفها بعد تردي بالغ في الأوضاع الانسانية في غزة جراء تلك العقوبات.



عاجل

  • {{ n.title }}