لجان المقاومة: قمع التظاهرات الرافضة للعقوبات إنقلاب على تطلعات وطموحات شعبنا الوحدة

أكدت لجان المقاومة في فلسطين بأن محاولات القمع والتشويه والتهديد والمنع للتظاهرات في مدن الضفة الفلسطينية والرافضة للعقوبات على قطاع غزة تصادم مع إرادة الجماهير الحرة والواعية التي تحفظ الوحدة وتصونها وترفض الظلم الواقع بأدوات السلطة وسطوتها على المحاصرين من أبناء شعبنا في غزة.

وأوضحت لجان المقاومة بأن حالة التهديد والتشوية ومحاولات المنع بكافة وسائل الترهيب لن تمنع جماهير شعبنا من تلبية نداء الواجب برفض العقوبات الظالمة والإجراءات الإنتقامية الصادرة عن أجهزة السلطة وحكومتها فلا يمكن لأي قوة أن تقف في وجه الجماهير ومطالبها الوطنية العادلة في إحقاق الحق ورفع الظلم والضيم عن أهلنا في قطاع غزة .

وأضافت أن تحركات الجماهير الرافضة للعقوبات التي تستهدف أهلنا في غزة بلا استثناء إشارة على أن سياسات السلطة وحكومتها بمثابة إنقلاب على تطلعات وطموحات شعبنا الوحدة من أجل مواجهة صفقة القرن وكافة المؤامرات .

ودعت لجان المقاومة قيادة السلطة إلى التجاوب الفوري من مطالب شعبنا في الضفة وقطاع غزة وكل الأحرار والغيورين من أبناء شعبنا الفلسطيني برفع العقوبات وتعزيز الوحدة وإنهاء الإنقسام على قاعدة الشراكة الوطنية وإعادة ترتيب مؤسسات الشعب الفلسطيني السيادية  على أساس المشروع الوطني التحرري في مواجهة الإحتلال والعدوان الذي يستهدف قضيتنا وهويتنا الفلسطينية .



عاجل

  • {{ n.title }}