بلطجية فتح وأمن "النجاح" يعتدون على أبناء الكتلة في الجامعة

أصيب عدد من أبناء الكتلة الإسلامية في جامعة النجاح، إثر  الاعتداء عليهم من قبل أمن الجامعة وبلطجية حركة فتح في الجامعة، ونقل عدد من الإصابات للمشفى.

وأفادت مصادر صحفية وشهود عيان، أمن جامعة النجاح اعتدى على عدد من طلبة الكتلة الإسلامية بعد محاصرتهم داخل مبنى الإدارة.

وأوضحت المصادر، أن طلبة الجامعة وأبناء الكتلة الإسلامية احتجوا داخل مبنى إدارة الجامعة على قرار الإدارة بمنع ممثل الكتلة الإسلامية براء ريحان دخول حرم الجامعة.

ويأتي هذا القرار بعد أقل من 24 ساعة من اعتداء رئيس مجلس طلبة جامعة النجاح عن حركة الشبيبة الفتحاوية المدعو "إبراهيم عطا" على ممثل الكتلة براء ريحان، وشتمه بألفاظ نابية، ومحاولة الاعتداء عليه جسديا.

وإثر اعتداء أمن الجامعة على طلبة الكتلة، قامت مجموعة من بلطجية فتح بالاعتداء على مجموعة من شباب الكتلة الإسلامية بالأسلحة البيضاء على باب الجامعة، وإصابة الطالب زيد البنا طعنا بظهره.

وعرف من المصابين كلا من: زيد عصيدة وعمرو عماد ريحان وعمر عصام ريحان وجلهم من ناشطي الكتلة في الجامعة، حيث تعرضوا للطعن.

واتهم ممثل الكتلة الإسلامية في وقت سابق إدارة الجامعة بالتواطئ مع شبيبة فتح في الاعتداء الآثم على ممثل الكتلة الإسلامية من قبل رئيس مجلس الطلبة الذي ترأسه الشبيبة الفتحاوية، وحملها مسئولية تدهور الأوضاع داخل الجامعة نتيجة سياسات الانحياز للشبيبة، وصمتها على بلطجة رئيس المجلس وشبيبة فتح.



عاجل

  • {{ n.title }}