صحفي يمزق استدعاء من الوقائي ويتهمهم بملاحقته

رفض الصحفي محمد سعيد أبو جحيشة من بلدة إذنا قضاء الخليل، إستدعاء أمنيا من أجهزة أمن السلطة على خلفية سياسية.

واستدعى جهاز الأمن الوقائي التابع لسلطة فتح  ترقوميا بالخليل الصحفي محمد أبو جحيشة، من بلدة إذنا، للمقابلة، مما حذا به لتمزيق الاستدعاء أمام المخبر الذي قدم إليه به.

وكتب أبو جحيشة عبر صفحته الشخصية على الفيس بوك: بعد تمزيقه أمام المخبر، تذكرت أنه وجب علي نشر كل ما هو غير قانوني.

وقال أبو جحيشة: يا وقائي في قانون وفي نيابة، بدكم شي مني بتجيبوني من خلال النيابة، ومن النيابة لنقابة الصحفيين ونقابة الصحفيين بتبلغني غير هيك أي تصرف او اعتقال أعتبره بلطجة واختطاف وشغل عصابات وخارج عن القانون.

وكانت أجهزة أمن السلطة في الخليل قد استدعت الصحفي أبو جحيشة مرات عديدة، واعتقلته على خلفية سياسية إلى جانب خلفية عمله الصحفي.

وتواصل أجهزة أمن السلطة حملة إستدعاءات مسعورة بحق الصحفيين وطلبة الجامعات طالت العشرات في الأيام الأخيرة الماضية، وكلها تأتي على خلفية سياسية.



عاجل

  • {{ n.title }}