أجهزة السلطة في الضفة تعتقل جامعيا ومحررين

تواصل أجهزة السلطة حملة اعتقالاتها الأمنية التي تطال كافة شرائح المجتمع في الضفة الغربية، فقد اعتقلت 3 مواطنين، بينهم جامعي ومحرران، فيما تواصل اعتقال آخرين دون سند قانوني بينهم مضرب عن الطعام.

ففي رام الله، اعتقلت المخابرات العامة الأسير المحرر والمعتقل السياسي السابق الصحفي معتصم سقف الحيط أمس، كما اعتقلت المخابرات العامة الطالب في جامعة بيرزيت محمد تركمان بعد استدعائه للتحقيق على خلفية ممارسة عمله الصحفي، وذلك قبل أن تفرج عنه بعد ساعات.

بدوره، اعتقل جهاز الأمن الوقائي في نابلس الأسير المحرر رياض محمد دعدس بعد اقتحام منزل عائلته في مخيم عسكر تمام الساعة الثانية من فجر يوم الإثنين الماضي وتفتيشه والعبث بمحتوياته. 

وفي سياق متصل، يواصل جهاز الأمن الوقائي اعتقال الشاب زكريا مجاهد منذ 11 يوما، وتامر مجاهد منذ 5 أيام، فيما يواصل المعتقل السياسي ضياء شحادة إضرابه المفتوح عن الطعام لليوم الخامس على التوالي احتجاجا على عدم قانونية اعتقاله لدى أجهزة السلطة في نابلس.



عاجل

  • {{ n.title }}