كتلة بيرزيت تنهي اعتصامها ضد ممارسات السلطة والاحتلال يفشل في اعتقال رئيسها!

"ما إن أفرج عنهما من سجون مخابرات السلطة التابعة لفتح إلا اقتحمت قوات الاحتلال سكنهما بحثا عنهما لاعتقالهما ففشلت".

هي حكاية يومية تتكرر مع جميع المختطفين من أبناء الحركة الإسلامية والذين لا يلبثون أن يفرج عنهم من سجون السلطة حتى تتلقفهم سجون الاحتلال.

رئيس مجلس الطلبة في جامعة بيرزيت يحيى ربيع والذي فشل الاحتلال في اعتقاله كتب : " الطيرُ يهربُ من سماء فاسِدٌ فضاؤه، والحرية تهرب من بلاد فاسِدٌ قضائه...كتب الله لنا النجاة أنا وزميلي أويس العوري الذي أفرج عنه قبل يومين من سجون المخابرات الفلسطينية ــ أريحا، بعد اقتحام قوات الإحتلال سكننا والعبث فيه خراباً في محاولة فاشلة لاعتقالنا، هي ذات الليلة التي اعترضت طريقي سيارة المخابرات الفلسطينية وصادرت هاتفي الشخصي ومفاتيح مجلس الطلبة".

وتابع:" خوفي ليس من الواقع، ولا من الآت، وإنما من اتساع غيابَةِ الجُبِّ لأكثر من يوسف، وأسفي ليس على التزامن، ولا على وحدة تطابقِ نتيجة فعل العالِم والجاهل، ولا حتى عليهم ...إنما على سقف الحريات الذي يجعل المرء أحدباً...وهو الدور الواقع على عاتق المجلس وعلى عاتق الحركات الطلابية برفعه بكل الأيادي مجتمعة فعظم الساعد يقوى بزنده، والشجر لا يزدان إلا بورقه".

وكانت الكتلة الاسلامية في جامعة بيرزيت قد أنهت اعتصامها المفتوح داخل أروقة الجامعة ، والذي كان يهدف للمطالبة بالإفراج عن الطلبة المعتقلين لدى الأجهزة الأمنية ، والحصول على حياة جامعية آمنة بعيداً عن المضايقات .. 

حيث اوضحت الكتلة انه تم اعتقال ما يقارب العشرين طالب منذ انتهاء انتخابات مجلس الطلبة حتى يومنا على خلفية عملهم النقابي الطلابي كان منهم الطلبة " أمين بعيرات، عدي الخطيب، أديب معطان، عيد مرة، نور عطاطرة، ريان خريوش، عثمان عصام، يحيى الموقدي، محمد تركمان، يزيد كمال الذي خاض اضراب مفتوحا عن الطعام، و أويس العوري الذي اختطف ل31 في سجن أريحا ".

حيث تم الإفراج عن عدد من الطلبة خلال الاعتصام كان منهم الطلبة " أويس العوري ، حمزة أبو قرع ، نور عطاطرة ، يزيد كمال ، عثمان عصام ، يحيى موقدي وأخيراً محمد تركمان " 

وختمت الكتلة تصريحها بالتأكيد على عهدها في خدمة الطلبة والحفاظ على مصالحهم والوقوف دائما الى جانب مطالبهم، متحديةً جميع المضايقات والملاحقات التي يتعرض لها ابناءها ومناصريها من الاجهزة الامنية وقوات الاحتلال. 





عاجل

  • {{ n.title }}