د. بحر يدعو المجتمع الدولي لتحمل مسئولياته تجاه فك الحصار عن غزة

دعا  د. أحمد بحر النائب الاول لرئيس المجلس التشريعي الفلسطيني المجتمع الدولي تحمل مسئولياته تجاه فك الحصار عن قطاع غزة.

وأشار د. بحر خلال مشاركته في المسير البحري العاشر في موقع هربيا إلى حق شعبنا في العيش بحرية وكرامة، محذرا من نتائج الحصار الكارثية على جميع مناحي الحياة في قطاع غزة.

وناشد جامعة الدول العربية ومنظمة المؤتمر الاسلامي والأمم المتحدة وجميع أحرار العالم لتحمل مسئولياتهم تجاه ما يجري في قطاع غزة والعمل الجاد والسريع على فك الحصار بشكل نهائي والى الابد.

وأكد على أن شعبنا مستمر في مسيرات العودة الكبرى على الحدود الشرقية للقطاع وعلى سواحل البحر وفي جميع مناطق التماس مع الاحتلال حتى فك الحصار، مشددا على أن شعبنا الثائر هو صاحب الشرعية، وصاحب التمثيل في المؤسسات الأممية والدولية.

ولفت إلى أن استمرار الحصار الصهيوني على قطاع غزة جريمة كبرى خالفة للقوانين الدولية والانسانية، محذرا من أن استمرار الحصار سيؤدي الى الانفجار في وجه الاحتلال.

واضاف:" استمرار الحصار على غزة مخالف لكل الاعراف الدولية وهذه جرائم إبادة جماعية لقتل مجتمع بأكمه صحيا وتعليميا واقتصاديا".



عاجل

  • {{ n.title }}