والدة المقاوم "نعالوة" للإعلام العبري: أنتم سبب مأساتنا"فيديو"

ظهرت والدة المقاوم أشرف نعالوة متماسكة أمام كاميرات قناة "كان" العبرية التي جاءت لتجري مقابلة مع عائلة المقاوم "أشرف نعالوة" منفذ عملية مستوطنة بركان والتي قتل فيها مستوطنان وأصيب ثالث حسب اعتراف العدو. 

وردا على سؤال القناة عن نجلها أشرف ومكان تواجده كانت إجابة الوالدة أنها لا تعرف شئ عن نجلها وعن موقفها من العملية البطولية خاصة وأن قوات الاحتلال أبلغت العائلة بهدم منزلها" قالت لمراسل القناة " أنتم السبب في مأسينا". 

بينما تداول ناشطون عبارات ونصوص تثني على موقف والدة المقاوم أشرف التي اعتقلها الاحتلال فجر اليوم للضغط على نجلها من أجل تسليم نفسه بعد أن توارى عن الأنظار بعد تنفيذه العملية.  

 وجاء في أحد النصوص  ،، أشرف نعالوة.. يسلم البطن اللي حملك

"يسلم البطن اللي حملك" لعل هذه الجملة التي يقولها الناس حينما يصفون بطلاً في موقعة ما تنطبق تماماً على وصف والدة المطارد أشرف نعالوة.

فنجلها المقاوم ما زال يطارِد عدوَه ليتصيد غنيمته الجديدة بعد أن أوقعهم قتلى في باركان، وتقف تلك الصابرة أمام منزلها تُلقي نظرة الوداع عليه قبل هدم العقاب.

بينما هي كذلك؛ حضرت القناة العبرية للمنزل لعلها تأخذ صيداً ثميناً من الأم الصابرة لتدين فلذة كبدها، لترد الحاجة الصابرة المجاهدة التسللَ بهدف من الطراز الفريد، وتقول لهم عبر كاميراتهم التي تسجلها صوت وصورة: "أنتم السبب في مآسينا، ارحلوا عن أراضينا. ".

وتشن قوات الاحتلال حملة تفتيش واقتحامات في مختلف قرى ومدن شمال الضفة خاصة القريبة من مستوطنة بركان، كما أعادت قوات الليلة الماضية اقتحام منزل عائلة المطارد أشرف واعتقال أمه واثنتين من شقيقاته. 

ولاقت العملية حالة ترحيب فلسطينية واسعة فبينما كان أهالي غزة يوزعون الحلوى احتفاء بالعملية، كان النشطاء في الضفة يواكبون الأحداث والتنبيهات لضرورة أن يكون الجميع شركاء في حماية المقاوم نعالوة.




عاجل

  • {{ n.title }}