رغم تواصل الاعتقالات.. إسلامية بيرزيت تنظم ملتقى بيرزيت عالمنا

الضفة الغربية

اختتمت الكتلة الإسلامية في جامعة بيرزيت ملتقاها الطلابي السنوي بعنوان (بيرزيت عالمنا)، والذي جاء في إطار سلسلة نشاطاتها وفعالياتها المميزة والمستمرة منذ بداية الفصل الدراسي الجديد، وذلك بالرغم مما يتعرض له أبناؤها من اعتقال وملاحقة مزدوجة من قبل الاحتلال وأجهزة السلطة.

وحول الملتقى بيرزيت عالمنا أوضح ممثل الكتلة الاسلامية "أنه كان يهدف للترحيب بالطلبة الجدد في جامعة بيرزيت من طلبة سنة أولى وإدخال البهجة والسرور على قلوبهم، وتضمن الملتقى فعاليات تفاعلية مع جمهور الطلبة من مختلف الكليات حيث تميزت فعاليات هذا الملقتى بالحضور الكبير والمميز من الطلبة".

فعاليات جديدة

وبين ممثل الكتلة أن فقرات الملتقى تضمنت عدداً كبيراً من النشاطات الجديدة والمفاجآت المميزة، حيث بدأ اللقاء بآيات عطرة من الذكر الحكيم، تلاها فقرة بعنوان "لا تتخرج وانت سنفور" والتي كانت من تقديم الكاتبة الصحفية إباء أبو طه والتي قدمت فيها الكثير من النصائح والإرشادات للطلبة للإستفادة أكثر من الحياة الطلابية والاندفاع نحو تحقيق أهدافهم الأكاديمية.

وكان الطلبة على موعد مع فقرة ألعاب خفة قُدم خلالها حركات مدهشة من ألعاب الخفة، تلاها فقرة ترفيهية بعنوان "سنفر مع الكتلة"، بالإضافة الى فقرة المناظرة الشعرية وفقرة ختامية بعنوان برامج بيرزيتية.

وفي نفس الإطار، قامت الكتلة الإسلامية وبالتّعاون مع نادي الهندسة الكهربائية والحاسوب بتوفير قطع مشروع مساق الإنترفيس لطلبة هندسة الحاسوب بخصم 50%، كما قامت بتوزيعCD  تعليمي من إنتاج الكتلة الإسلامية على طلبة تخصص التّمريض.

الاستهداف متواصل

هذا وتواصل الأجهزة الأمنية التابعة للسلطة اختطاف سكرتير لجنة العمل التّعاوني في مجلس الطّلبة الطالب محمد الخطيب ومناظر الكتلة الإسلامية سابقاً الطالب عبدالرحمن حمدان بالإضافة الى عضو مؤتمر مجلس الطلبة الطالب أويس العوري.



عاجل

  • {{ n.title }}