اللواء الشرقاوي: نعالوة من أهم نماذج الاستنزاف الفردية الناجحة

قال الخبير العسكري اللواء يوسف الشرقاوي إن المطارد أشرف نعالوة يمثل عنواناً لحالة الاستنزاف ضد دولة الاحتلال وأجهزتها العسكرية والأمنية، ويعتبر من أهم نماذج الاستنزاف الفردالناجحة في العصر الحديث. 

وأضاف الشرقاوي أن الأرقام التي نُشرت مؤخراً عن خسائر إسرائيل جراء الملاحقة المستمرة لنعالوة تشكل استنزافاً حقيقياً لدولة الاحتلال، وتمثل إبداعاً جديداً للمقاومة الفلسطينية.

ورجح الشرقاوي أن يكون نعالوة امتلك خبرات عسكرية وقدرة على التخطيط والإعداد الجيد قبل تنفيذ العملية، وقام بالتخطيط المحكم لمراحلها المختلفة وصولاً لمرحلة مطاردته، مستبعداً في ذات أن تكون العملية بهذه الصورة الفردية، متوقعاً أن يكون خلفها تنظيم مقاوم.

وأوضح الشرقاوي في حديث إعلامي أن القدرة العالية التي امتلكها نعالوة، رغم التعقيدات الأمنية "الإسرائيلية"، والتنسيق الأمني بين الاحتلال والسلطة الفلسطينية، تعد نمطا متكررا باحترافية عالية ونموذجاً جديداً في الضفة الغربية.

وقلل الخبير العسكري من أهمية حملة التهديد والوعيد التي يشنها الاحتلال يومياً ضد أهالي بلدة الشويكة وأسرة المطارد نعالوة، مرجحاً أن تأتي هذه الحملة بنتائج معاكسة لما يرغب الاحتلال وسيخرج لهم نماذج جديدة شبيهة بأشرف. 

ودعا الشرقاوي الفصائل الفلسطينية إلى التركيز في أعمالها على أشكال من المقاومة تؤدي إلى أكبر قدر من الاستنزاف للاحتلال وأجهزته المختلفة.



عاجل

  • {{ n.title }}