الاحتلال يقمع مسيرة جبل الريسان غرب رام الله

قمعت قوات الاحتلال الإسرائيلي، اليوم الجمعة، مسيرة جبل الريسان التابع لقرى رأس كركر، وكفر نعمة، وخربثا بني حارث غرب مدينة رام الله، وأصيب على إثرها عشرات المواطنين بحالات اختناق، واعتقل ثلاثة آخرون.

وذكرت مصادر محلية أن جنود الاحتلال أطلقوا الأعيرة المعدنية المغلفة بالمطاط، وقنابل الصوت والغاز المسيل للدموع بكثافة صوب المواطنين الذين خرجوا عقب صلاة اليوم الجمعة، في مسيرة سلمية ضد محاولات الاحتلال الاستيلاء على أراضيهم لصالح التوسع الاستيطاني.

وأضافت المصادر، أن جنود الاحتلال اعتقلوا ثلاثة مواطنين هم مدير العمل الشعبي في هيئة مقاومة الجدار والاستيطان فارس ناصر، وخطيب الجمعة ناجح طعم الله، بالإضافة إلى المواطن محمد منظوم.

كما استهدفت قوات الاحتلال الطواقم الصحفية والطبية، حيث أطلقت الرصاص "المطاطي" صوب إحدى سيارات الإسعاف التابعة للهلال الأحمر الفلسطيني، ما أدى إلى إصابة المسعف فراس سمارة بشظايا الزجاج.



عاجل

  • {{ n.title }}