حماس: موقف فتح مقدّر وحماس ملتزمة بكل اتفاقيات المصالحة

أكد عضو المكتب السياسي لحركة حماس ورئيس مكتب العلاقات الوطنية فيها حسام بدران، أن موقف حركة فتح من الموقف الأمريكي بإدانة حركة حماس، موقف مقدر ويصب في الاتجاه الصحيح وتنظر حماس له بإيجابية، موضحا أن العلاقة مع حركة فتح ليست علاقة صفرية وهناك نقاط مشتركة يمكن البناء عليها رغم تعثر جهود المصالحة.

وأضاف بدران، خلال حديث له على قناة الميادين الفضائية، أن كل خطوة إيجابية تصدر من حماس أو فتح تمهد الطريق لوحدة وطنية شاملة، مشيرا أن الانقسام مصلحة إسرائيلية.

وأوضح بدران أن حركته ملتزمة بكل الاتفاقيات والتي آخرها اتفاقية 2017 مشيرا أن حماس قدمت كل التزاماتها، فيما كان منتظر من السلطة أن ترفع عقوباتها بعد حل اللجنة الإدارية.

ودعا بدران للذهاب لانتخابات عامة لترك الشعب الفلسطيني يقرر من يقوده، ولا نترك أن تكون مفاتيح الشعب الفلسطيني مع الرئيس عباس فقط، معتبرا أن المشكلة تكمن في مبدأ الاستئثار البعيد عن الشراكة.

وأردف بدران: " نحن جاهزون لانتخابات في أي وقت بالتوافق مع كل الفصائل ومستعدون للالتزام بهذه النتائج دون التلاعب فيها".

وحول مباحثات التهدئة، قال بدران: "حماس لا يمكن أن تعطي أي ثمن سياسي مقابل تثبيت تفاهمات وقف إطلاق النار، وقد أثبتت ذلك من خلال المواجهة الأخيرة مع الاحتلال بعد كشف دخول قوات خاصة إسرائيلية لغزة، ولا زلنا نقول إن عدتم عدنا، وإن أي معركة قادمة ستحسم بحزم دون الالتفات لأي تفاهمات".

ولفت بدران أن حماس طلبت من السلطة أن تدير المنحة القطرية وتدير عملية الصرف وهي من رفضت ذلك، لذلك اضطرت غزة أن تستقبل الأموال بالطريقة التي شهد عليها كل العالم.



عاجل

  • {{ n.title }}