4 اصابات بالرصاص واعتقال 14 مواطنا في مداهمات بالضفة

شنت قوات الاحتلال الصهيوني الليلة الماضية، حملة مداهمات واعتقالات طالت 14 مواطنا فلسطينيا في مناطق متفرقة بالضفة الغربية المحتلة، تخللها اصابة أربعة فتية فلسطينيين برصاص قوات الاحتلال خلال اقتحامها مخيم "جنين" للاجئين الفلسطينيين.

 وأعلن جيش الاحتلال، في بيان صباح اليوم ، عن اعتقال 14 مواطنا فلسطينيا، من أنحاء متفرقة بالضفة الغربية المحتلة.

وادعى جيش الاحتلال في بيان له بأن المعتقلين "مطلوبون" لقواته بدعوى ممارسة أعمال مقاومة شعبية وشعبية عنيفة ضد أهداف إسرائيلية.

ففي جنين، اعتقلت قوات الاحتلال  مواطنين خلال مداهمات في مخيم جنين تخللها مواجهات وإصابة أربع شبان بالرصاص الحي.

وأفادت مصادر محلية، إن جنود الاحتلال اعتقلوا الشاب أشرف تركمان  عقب مداهمات منزله وتفتيشه في الحي الغربي للمخيم فجرا.

فيما اندلعت مواجهات  مع جنود الاحتلال في المنطقة تخللها إطلاق للأعيرة النارية والقنابل الغازية واعتداء على المواطنين في المخيم ومنطقة الهدف والجابريات، مما أدى لاصابة أربعة شبان بالرصاص .

وفي الخليل، اعتقلت قوات الاحتلال  خمسة مواطنين، وفتشت منازل، واستولت على مركبة، خلال اقتحامها المدينة وعدة بلدات في المحافظة.

وافادت مصادر، إن قوات الاحتلال اعتقلت المواطنين نور الدين محمد سلهب، واياد ناجي الأطرش من مدينة الخليل، والشقيقين لؤي ومحمود السعدة من بلدة حلحول، والفتى حمزة البدوي ( 17 عاما) من مخيم العروب.

كما داهمت عددا من المنازل، وفتشتها، عرف من أصحابها: عدنان أبو تبانه، والنائب محمد الطل، والأسير المحرر خالد البطاط من بلدة الظاهرية، فيما استولت على مركبة نجل تبانة.

أم في رام الله، داهمت قوات الاحتلال قرية المغير شمالًا واعتقلت الشابين حمزة جودة أبو عليا، وكمال أحمد أبو عليا، بعد مداهمة منازل أسرهم وجرى اقتيادهم إلى جهة مجهولة.

كما اقتحمت دوريات عسكرية وناقلات جنود قرية صفَا جنوب غرب رام الله واعتقلت الشاب جهاد فلنه وهو نجل المحرر المبعد إلى غزة عطا فلنه، إلى جانب اعتقال الشاب يزن جاد كراجه، ويعقوب عبد الرزاق فلنه بعد تفتيش منازلهم.

وفي ذات السياق، داهمت قوة عسكرية مطبعة وسط رام الله وشرعت بتفتيشها وصادرت محتوياتها بعد إحضار شاحنة.



عاجل

  • {{ n.title }}