حماس تحمل السلطة المسؤولية عن حالة الاحتقان في غزة

حملت حركة حماس رئيس السلطة الفلسطينية، محمود عباس، وفريقه المسؤولية الكاملة عن كل تداعيات حالة الاحتقان والسخط التي أوصل إليها الحالة الفلسطينية بسلوكهم وتصرفاتهم تجاه شعبنا عامة، وأهلنا في غزة بشكل خاص، والتي كان آخرها انتقامهم من آلاف من موظفي السلطة الفلسطينية  والأسرى والجرحى بقطع رواتبهم.

كما عبرت الحركة عن رفضها للاعتداء على مكتب تلفزيون فلسطين، مطالبة وزارةَ الداخلية في غزة بضرورة متابعة الحادث وكشف ملابساته كافة، وعدم السماح مطلقًا بأن تكون غزة ساحة لإحداث حالة من الإرباك والفوضى، والخروج عن القانون.

و اقتحم ملثمون مجهولون قبيل ظهر الجمعة، مقر هيئة الإذاعة والتلفزيون الفلسطينية في حي تل الهوا غرب مدينة غزة، وأحدثوا خرابا ودمارا في المعدات والأجهزة الخاصة بالتلفزيون.


 



عاجل

  • {{ n.title }}