نقل القيادي أبو عرة إلى المشفى بعد تردي وضعه الصحي في زنازين السلطة

نقلت أجهزة أمن السلطة الشيخ مصطفى أبو عرة المعتقل لديها منذ 5 أيام في زنازينها في طوباس إلى المستشفى بعد تردي حالته الصحية.


واستنكرت عائلة القيادي الشيخ مصطفى أبو عرة مواصلة اعتقاله من قبل جهاز الأمن الوقائي على خلفية انتمائه السياسي، محملة السلطة وأجهزتها الأمنية في المحافظة المسئولية عن سلامته.


وعبّرت عائلة الشيخ أبو عرة من بلدة عقابا في طوباس عن جدية قلقها على حياته، مؤكدة أن الشيخ أبو عرة يعتقل باستمرار لدى أجهزة السلطة دون توجيه تهم لديه.


ويعاني الشيخ أبو عرة من أمراض متعددة منها الضغط والكلى والغضروف، وقد خضع لعملية قلبٍ مفتوحٍ وقسطرة وزراعة شبكيتين للقلب في مستشفى سجن الرملة أثناء اعتقاله من قبل قوات الاحتلال بداية عام 2012.


يذكر أن المعتقل السياسي الشيخ مصطفى أبو عرة يعمل مدرساً في مدرسة عقابا، وهو من أبرز وجوه الإصلاح وقادة الحركة الإسلامية في شمال الضفة الغربية، وهو معتقلٌ سابقٌ في سجون الاحتلال وتم إبعاده إلى مرج الزهور في جنوب لبنان عام 1992، واعتقل في سجون أجهزة السلطة عدة مراتٍ ولفتراتٍ طويلة آخرها قبل حوالي 5 أيام بعد اقتحام قوة من جهاز الأمن الوقائي مدرسته التي يعمل بها واقتياده بالقوة.



عاجل

  • {{ n.title }}