أمن السلطة يعتقل محررا و3 جامعيين

واصلت الأجهزة الأمنية في الضفة الغربية اعتقالاتها بحق المواطنين على خلفية الانتماء السياسي، حيث اعتقلت 4 جلهم من المحررين وطلبة الجامعات، في وقت تواصل فيه اعتقال آخرين دون سند قانوني، بينهم مضربون عن الطعام.


ففي الخليل اعتقل الوقائي الأسير المحرر والمعتقل السابق طارق التميمي بعد اقتحام منزله، في ذات الوقت الذي اعتقل فيه جيش الاحتلال زميله في كلية الشريعة بجامعة الخليل مهدي صرصور بعد اقتحام مكان عمله.


وفي رام الله اعتقلت الأجهزة الأمنية الطالب في جامعة بيرزيت عبد الكريم مهنا، فيما أفاد والد المعتقل براء عاصي أن نجله ما يزال رهن الاعتقال والتغييب القسري في زنازين الوقائي لليوم ال16 على التوالي.


وفي نابلس اعتقلت المخابرات العامة الطالب في جامعة بيرزيت يزن أبو الحيات بعد استدعائه للمقابلة صباح أمس.


إلى ذلك اعتقل الأمن الوقائي في طولكرم الأسير المحرر والمعتقل السياسي السابق أحمد الصباح من بلدة قفين عقب اقتحام منزله فجرا.


وفي قلقيلية يواصل الأسير المحرر قسام عبد الحافظ إضرابه عن الطعام منذ 7 أيام في زنازين الأمن الوقائي، وأنباء تحدثت عن تدهور حالته الصحية.



عاجل

  • {{ n.title }}