2127 مستوطنًا اقتحموا المسجد الأقصى بشباط

أفاد مركز معلومات وادي حلوة إن 2127 مستوطنًا اقتحموا المسجد الأقصى المبارك خلال شباط/ فبراير الماضي، فيما نفذت قوات الاحتلال الإسرائيلي 170 حالة اعتقال في مدينة القدس المحتلة.

وأوضح المركز في تقريره الشهري الذي أصدره صباح الثلاثاء أن سلطات الاحتلال والمستوطنين واصلوا انتهاكاتهم في المدينة خلال الشهر الماضي، وحملات العقاب الجماعي في البلدات والقرى المقدسية خاصة في قرية العيسوية.

وأضاف أن كنيسة القيامة أغلقت أبوابها ثلاثة أيام "25/ 27 فبراير" بقرار من بطاركة ورؤساء الكنائس، احتجاجًا على نية بلدية الاحتلال جباية ضريبة (الأرنونا) على العقارات التابعة للكنائس، وأعاد البطاركة فتحها بعد إصدار رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو ورئيس بلدية الاحتلال نير بركات قرارًا يقضي بتجميد الضريبة.

وأشار إلى أن الأسبوع الأخير من الشهر الماضي شهد اقتحامات واسعة للمسجد الأقصى، تزامنًا مع دعوات أطلقتها "جماعات الهيكل" المزعوم لاقتحام المسجد بمناسبة "عيد البوريم-المساخر" اليهودي.

وفي منتصف الشهر الماضي، بدأت سلطات الاحتلال بتنفيذ الطوابق العلوية لمشروع "بيت هليبا/ بيت الجوهر في ساحة البراق على بعد نحو 200 متر غربي الأقصى، ونصبت شركات إسرائيلية بالتعاون مع حكومة الاحتلال، رافعات إنشائية داخل حدود المكان المخصص للمشروع.

وبشأن الاعتقالات، رصد مركز المعلومات 170 حالة اعتقال في المدينة، من بين المعتقلين (سيدتان، فتاة قاصر، و4 أطفال "أقل من جيل المسؤولية – دون الـ 12 عامًا، و69 قاصرًا، ومسن).

أما التوزيع الجغرافي للاعتقالات 49 العيسوية، 31 مخيم شعفاط، 31 القدس القديمة، 27 سلوان، 10 الطور، 4 بيت حنينا، 3 صور باهر، 3 جبل المكبر، 2 شعفاط، وواحد من الصوانة وكفر عقب، إضافة إلى 8 اعتقالات من شوارع القدس القديمة والمسجد الأقصى.

ورصد مركز المعلومات إبعاد 4 مقدسيين عن مدينة القدس، واثنين عن البلدة القديمة، وواحد عن الأقصى لفترات متفاوتة تراوحت بين 3 – 15 يومًا.

وبخصوص عمليات الهدم، أوضح المركز أن سلطات الاحتلال هدمت خلال شباط الماضي 19 منشأة في القدس، وهي كالتالي 2 منازل، 5 منشآت تجارية، 2 بركس مواشي، مزرعة، 7 "كونتينرات" من بينهم 5 "كونتينرات" تستخدم كمخازن تم مصادرتها، غرفة حراسة، وحافلة تستخدم كمنزل سكني لسيدة تم تجريف الأرض وإخلائها منه.

أما التوزيع الجغرافي للاعتقالات، فكان 9 بيت صفافا، 3 العيسوية، 3 سلوان، 2 بيت حنينا، 2 شعفاطـ وأدت عملية الهدم للمنشآت السكنية إلى تشريد 13 فردًا من بينهم 5 أطفال.

وخلال الشهر المنصرم، منعت مخابرات الاحتلال احتفالًا في مدرسة الشابات المسلمات لتكريم المدراء والمعلمين المتميزين في مدارس القدس، وكذلك منعت وزيرة السياحة والآثار رولا معايعة ووزير التربية والتعليم العالي صبري صيدم من دخول القدس القديمة والمشاركة في حفل افتتاح مدرسة تراسنطا بعد ترميمها.

كما منعت إقامة حفل عشاء للصحفيين المقدسيين في مطعم في
لادلفيا بالمدينة، واعتقلت صاحب المطعم وأغلقته حوالي 15 ساعة.



عاجل

  • {{ n.title }}